2019-04-29 - مجلس محافظة نينوى له الحق الدستوري في إختيار محافظ كفوء لنينوى

أكد د.مزاحم الخياط رئيس خلية الازمة في محافظة نينوى أن الخلية باعضاءها ومستشاريها تعمل منذ تكليفها بمهامها من قبل السيد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي (تعمل) كفريق واحد بتعاون الاهالي والفرق الشبابية التطوعية، وتتواصل مع جميع الجهات من أجل تصحيح المسارات الخاطئة والتركيز على إحالة المشاريع المهمة والحيوية الى التنفيذ كالجسور والمستشفيات فضلا عن مطار الموصل. وأضاف الخياط في تصريح صحفي: علاقة خلية الازمة مع مجلس محافظة نينوى متواصلة حيث جرت لقاءات عديدة مع السيد رئيس ونائب واعضاء المجلس كما وزارت خلية الازمة مجلس محافظة نينوى،وبحثت موضوعات عديدة تهم اعمار المحافظة ومتطلبات المواطن. لافتا الى أن عمل الخلية ينطلق من التكامل مع جميع الاطراف دون تقاطعات كون مهمة الخلية تركز على اصلاح البنى التحتية واحالة المشاريع الاستراتيجية وذلك يتطلب تعاون الجميع ووصلتنا اشارات ايجابية من مجلس المحافظة للتعاون من اجل انجاح عمل الخلية في اعمار نينوى واستقرارها. وجوابا عن سؤال من سيكون محافظ نينوى القادم قال الخياط: ان اختيار محافظ لنينوى لايعتمد على التوقعات او وجهات النظر الشخصية وانما هو اختيار محكوم بالسياقات الدستورية والقانونية التي خولت مجلس المحافظة حصرا بالاختيار والتصويت لمن يرونه مناسبا لمصلحة محافظة نينوى وادارتها بشكل ناجح من خلال فحص السير الذاتية للمرشحين وقياس القبول الجماهيري والكفاءة المطلوبة معبرا عن ثقته بماسيتخذه المجلس من قرارات وحسن اختيار المرشح المناسب.

محافظة نينوى 2019 - مركز تقنية المعلومات