2019-10-29 - محافظ نينوى يتابع سير أعمال إعمار الجامع النوري ومئذنة الحدباء في أيمن الموصل

أجرى محافظ نينوى زيارة ميدانية الى الجامع النوري واستمع الى تفاصيل العمل الفني والهندسي في الجامع وأعمال إعمار في المئذنة من قبل فريق العمل باليونسكو. وقال المرعيد: نتابع وبشكل يومي اعمال الدوائر الخدمية في محافظة نينوى والبدء باعمال الاعمار لمشاريع مهمة في ايمن وايسر الموصل، مع اهمية إعادة إعمار اماكن ومناطق لها دلالات تاريخية وقيمة رمزية في نينوى ومنها الجامع النوري. حيث توقف العمل لاشهر بسبب العمل على اخلاء ورفع المخلفات الحربية من الجامع والمنطقة المحيطة به، مع انطلاق التحضيرات لاجراء الاختبارات والفحوصات المطلوبة لاعداد التصاميم الفنية والهندسية للاعمار والتي تكتمل خلال ستة اشهر والبدء بالبناء والاعمار في مطلع شهر نيسان 2020. واضاف محافظ نينوى ان الحكومة المحلية لديها رؤية وفق خطط مدروسة لإعادة إعمار المنطقة القديمة والحفاظ على تراثها واصالتها والعمل على عودة الاهالي لمناطقهم عبر متطلبات اعداد التصميم الاساسي للمدينة مع اليونسكو والحكومة المركزية. واكد المرعيد على العمل لاعادة الدوائر الحكومية الى مقارها الاصلية في ايمن الموصل واعادة روح الحياة فيه بالاعمار ومنها مناطق باب الطوب والسراي وغيرها وتشغيل مرآب باب الطوب حيث وفرنا جميع الخدمات لاصحاب المحال التجارية في منطقة باب السراي ونعمل على توفير اية احيتاجات او متطلبات لعودة الحياة لأهالي الموصل في الجانب الايمن.

محافظة نينوى 2019 - مركز تقنية المعلومات