2019-04-01 - خلية الأزمة في نينوى تكشف عن حزمة مشاريع وحملة تنظيف كبرى في المدينة

كشف الدكتور مزاحم الخياط رئيس خلية الازمة في محافظة نينوى عن تطمينات كبيرة لاهالي محافظة نينوى بعد اجتماعه أمس مع رئيس الوزراء د. عادل عبدالمهدي. جاء ذلك خلال إعلان رئيس خلية الازمة بحضور أعضاء لجنة الخلية اللواء نجم الجبوري واللواء الركن حمد النامس لعدد من المهام التي انجزت. وأشار الخياط الى اللقاء الايجابي مع رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي،والتطمينات الكبيرة لاهالي محافظة نينوى من خلال التوقيتات الادارية لجميع احتياجات نينوى من صرف تعويضات المتضررين والنازحين واطلاق القروض الميسرة للمواطنين فضلا عن تخصيص الدرجات الوظيفية من خلال حركة الملاك واطلاق تعيينات الشرطة لافتا الى مطالبته رئيس الوزراء اطلاق عشرة الاف درجة وظيفية للشرطة المحلية من اجل السيطرة على الامن الداخلي إسوة بباقي المحافظات . وفي الجانب الفني لتاهيل الجسور خاصة الجسور:الثالث والرابع والخامس ،أكد رئيس خلية الازمة الى الايعاز لوزارة الاسكان بتحديد موعد الاعلان البدء بالعمل بها اضافة الى احالة المستشفى الجمهوري وابن سينا وباقي المستشفيات للتأهيل والاعمار الى جانب اعمار مطار الموصل والايعاز الى اوقاف نينوى بتاهيل مواقع كثيرة. وأشار الخياط الى توجيه وزارة النفط بتأمين حاجة المحافظة من المشتقات النفطية واكد الخياط على العمل خلال الاسبوع الحالي والقادم لاعداد جدول زمني بالعمل يقدم الى رئيس الوزراء بعد عقد اجتماع مع رؤساء الدوائر لوضع توقيتات للعمل بالفقرات التي اشرنا اليها ..مشددا على اهمية الجسور ضمن اولويات خطته بالاسراع في الاعلان عن اعمار الجسر الثالث خصوصا خلال شهرين او ثلاثة من الان لاهميته بربط الايمن والايسر من المدينة. كما أشار د. مزاحم الخياط الى لقاءه مع د. مصطفى الهيتي رئيس صندوق اعمار المناطق المتضررة ومناقشة احتياجات نينوى والتي سترسل الى الدكتور الهيتي ومنها عدد من المشاريع ضمن الميزانية الفدرالية والمشاريع الاستثمارية والتشغيلية وبمبلغ يصل الى 91 مليار دينار لعموم محافظة نينوى ولكافة القطاعات وحسب الاولويات والاحتياجات لنينوى. واضاف الخياط الى مناقشته القرض الالماني وقرض البنك الدولي وبحوالي 20 مليون دولار تخصص لمشاريع ترفع الى صندوق الاعمار خلال الاسبوع القادم فضلا عن مناقشة المنحة الكويتية الخاصة بالقطاع الصحي معلنا عن اقامة اربعة مشاريع لمراكز صحية في الموصل وسنجار بالاضافة الى تأهيل مستشفى الخنساء كاملا بعد درجها ضمن الخطة. وذكر الدكتور مزاحم الخياط التطرق الى مراجعة تفاصيل موازنة نينوى لعام 2018 مع اعادة صياغة موازنة 2019 من جديد ورفعها الى وزارة التخطيط من اجل الاسرع بالمصادقة على الخطة بعد اتصالنا مع وزير التخطيط حول ذلك وأضاف رئيس خلية الازمة الى اجتماع الخلية مع رؤساء الدوائر لاطلاق حملة التنظيف الكبرى في الموصل بعنوان من اجل موصل انظف وانقى بمشاركة جميع الدوائر بمواردها البشرية وكافة الآليات بمساندة قوات الجيش والشرطة والحشد والمتطوعين من الشباب في نينوى معتبرا انها بداية لعمل الفريق الواحد من اجل النهوض بنينوى، لافتا الى ان موعد المرحلة الاولى لحملة التنظيف يوم السبت القادم. وشرح الخياط للصحفيين ماتقدمه خلية الازمة من عمل والاتفاق ان تقوم دائرتي البلدية والبلديات والدوائر الاخرى بمعالجة سريعة لتخسفات الطرق في ايمن وايسر الموصل والاقضية والنواحي والطرق التي تربط قضاء الموصل بباقي الاقضية والنواحي مشيرا الى ان احالة الطرق الخارجية ستكون في مرحلة لاحقة. كما اكد الخياط على وضع الاسس الفنية والعملية لمعالجة الازمات والاختناقات والتواصل مع الدوائر ومعاونية المحافظة واهالي المحافظة لتطبيق الخطة وباسرع وقت ممكن، مشددا على اهمية التوقيتات وسعي خلية الازمة الى موافقة رئاسة الوزراء والوزارات المختصة على الخطط المرفوعة والبدء بها، ومتابعة خلية الازمة كافة الدوائر لتنفيذ واجباتها.

محافظة نينوى 2019 - مركز تقنية المعلومات